بئر برهوت مابين الحقيقه والاساطير

المتابعون

بئر برهوت مابين الحقيقه والاساطير

 

بئر برهوت 

اصدقائي واحبابي زوار مدونة صلاح للمعلومات والمعرفه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لعل الكثير منا لايعرف عن بئر برهوت وقد لايسمع عنه الكثير فما هو بئر برهوت واين يقع وما يحكي عنه؟

وهل هو حقيقه ام خيال وما قيل عنه اساطير ام حقيقه؟

احبابي زوار مدونة صلاح للمعلومات والمعرفه تابعوا معي هذا المقال لنتعرف علي بعض الجوانب الخاصه ببئر برهوت

تعددت الاسماء التي اطلقت علي هذا البئر

سجن الجن

قعر جهنم

ارض الجن

ماوي ارواح الكفار والمنافقين

تعددت مسميات هذا البئر وبئر برهوت يقع في محافظة المهره والبعض قال انها في وادي حضرموت باليمن

وقد قيل انها حفرت بواسطه الجن لكي تكون سجن لمن يخالفهم وقيل ان احد ملوك الدوله الحميريه استعان بالجن في

حفر هذا البئر لكي يخفي فيه كنوزه وعندما مات اصبح البئر سكن وماوي للجن

ويقال انها النقطه التي سيكون منها دمار العالم ونهاية الحياه

وقد جرت عدة محاولات فردية لاستكشاف بئر برهوت، ومن هذه المحاولات ما قام به أشخاص من شركة خط الصحراء حيث تم ربط احد موظفي الشركة بحبل من اجل أن ينزل إلى قاع البئر وربط البئر بحبل كرين ومعه كاميرا فيديو لتصوير عملية النزول وتمت عملية النزول تدريجياً حتى تم النزول إلى مائة متر من البئر وطلب هذا الموظف أن يتم رفعه بسرعة وعندما سئل بعد طلوعه عن سبب صراخه قال رأيت حلقة البئر وكأنها ستغلق عليَّ وعندما أرادوا مشاهدة ما تم تصويره بواسطة الكاميرا صدموا عندما رأوا أن ما تم تصويره هو ظلام دامس رغم أن وقت النزول كان الوقت المناسب لمشاهدة البئر بوضوح

ما عن الأحاديث النبوية والآثار التي وردت في هذه البئر، ففي الحديث عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم، فيه طعام من الطعم، وشفاء من السقم، وشر ماء على وجه الأرض ماء برهوت بقية حضرموت كرجل الجراد من الهوام، يصبح يتدفق، ويمسي لا بلال بها”. ويقول بعض المفسرين أنها هي المشار إليها بآية: وَبِئْرٍ مُعَطَّلَةٍ [الحج: 45].

وقد قيل عن هذا البئر ان ارواح الكفار تسكنه حيث لم تسطع بلوغ السماء وهذا البئر تخرج منه رائحه 

نتنه وبه الكثير من الافاعي والطيور وهو مظلم لايستطيع رويت جوفه الاعندما تتعامد الشمس علي حافته

اكثر من 100م مربع اتساع الفجوة .. واكثر من 250 مترا عمق البئر ..  لا يستطيع احد النظر إلى داخلها إلا عندما تكون أشعة الشمس متعامدة تماما مع الفجوة .. تسكنها الحمائم البيضاء والأفاعي الكبيرة النادرة.يقال إن الأجداد أتوا لجلب الماء من البئر بسبب شحة المياه .. وكانوا ينزلون احد الأفراد ليجلب الماء من خلال ربطه بحبل ..وفي احدى المرات صرخ "اطلعوني" وحينما رفعوا الحبل لم يجدوا غير رأسه

اصدقائي واحبابي زوار مدونة صلاح للمعلومات والمعرفه

دائما نود ان نقدم لكم المعلومه والمعرفه

سلام الله عليكم



ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة